هبه العدوي تكتب ..في 10 أسباب إزاي تبقي سعيد زي “كريس جاردنر “

3 sec read

والسعادة رحلة .. مش محطة حنوصلها .. كتير مننا بيدورا عليها براهم في خروجة حلوة ..صحاب حلوين .. فلوس كتير ..

مع إنها هنا ..موجودة جوه كل واحد فينا .. الحقيقة إن السعادة في الرحلة نفسها .. في إكتشافنا خلالها لنفسنا ..

فين شغفنا ..إيه هيه موهبتنا المدفونة ..إيه نقاط تميزنا !!

كل إنسان في روعته زي غروب الشمس وشروقه, حتي لو شفته مئات المرات تظل روعته متجددة ..

هذا لمن تعرف علي ذاته وأدرك أنه في حد ذاته بصمته متفردة .

كريس جاردنر فعل ذلك يقول متحدثا عن تجربته :

نحن لسنا نتاج ظروف الطفولة وإلا يُفترض أن أكون فاشلا, سكيرا كزوج أمي, أضرب زوجتي, واعتدي علي أطفالي “

لقد إخترت الجزء المضيء من والدتي التي كانت تحدثني دوما:

” ابني, إنت تقدر تكون أي شيء تريد أن تكونه  

إليكم 10 أسباب ملهمة للسعادة في حياة كريس جاردنر :

1-علاقته بإبنه وإهتمامه به .. علاقتك بعائلتك أجعلها في اول إهتماماتك .. لانهم شركائك وسندك في الرحلة ..

كان كريس مهتم أن لا يري أبنه أي لفظ قبيح .. وإن لغته (التي تعتبر أساس لهويته وبالتالي لإحساسه بالفخر والإنتماء ) ضروري تكون مكتوبة صح ..في كلمة (هابينس ) .

شوف إهتمامه بنوعية المشاهدات اللي بيشوفها أبنه داخل حضانته .

والأهم شوف بناءه لعلاقة الثقة بينه وبين ابنه وإصراره دايما علي إنه ما يوعدش إلا باللي حيقدر ينفذه ..

شوفه وهو بيشرح له معني كلمة (إحتمال ) ..

الكلام مهم جدا بيشكل وعينا ووعي ولادنا .. بيني ثقة ويهد ثقة لما بيستكمل بافعالنا الصادقة او المزيفة .. 

2- خللي عندك (شجاعة ) إنك تحلم حلم كبير ..وتصدقه .. دور علي شغفك اللي جواك ..وإمشي وراه ..

سيب الوظيفة الروتينة اللي إنت عارف إنها بتقتل روحك بركودها..إنت عارف إن جواك قدرات أكبر بكتير منها .. إسعي حتوصل .. كمّل .

كريس جاردنر حلم بإنه يبقي سمسار بورصة في شركة ( دين ويتر ) أكبر شركات البورصة ..

حقق حلمه وبني من بعدها شركته ووصلت ثروته ل 60 مليون دولار، وبعد وفاة زوجته بالسرطان الآن يجوب العالم ملهما إياه بتجربته المتفردة ..ويرعي عددا من الجميعات الخيرية للمشردين ومكافحة العنف ضد المرأة ..

كريس كان إيجابي وكان تركيزه علي تطوير ذاته وليس لعن ظروفه, التي غيّرها فتغيرت ظروفه بل ..وساب بصمته في رعاية العالم من حوله ..

القرار بتغيير دائرة الأمان بيحتاج لشجاعة كبيرة ..وبإيمانك بنفسك وبحلمك ..

3-مع شغفك ضروري تكون فيه خطة واقعية لتحقيق حلمك

كريس درس نفسه أولا ..

شاف إيه مواطن قوته (واللي كانت في الرياضيات ), وإزاي بيقدر يحل المكعب ذو الألوان المتعددة بسهولة بينما غيره لا يقدر .. وشاف مواطن ضعفه (واللي كانت في إنه لم يستكمل دراسته الجامعية ) .

ثم درس أرض الواقع..

ذهب لشركة البورصة وسأل أحد العاملين فيها عن كيفية العمل ..وعرف أنها تتطلب شيئين .. معاملات حسابية جيدة ومعاملات للناس جيدة.. نظر لنفسه نظرة موضوعية فوجد أن هنا لديه (فرصة ) 


4-الفرصة مش حتجيلك .. إنت اللي حتروح لها 

كريس بعد ما قدم طلب التوظييف .. ظل منتظرا لشهر كامل المسئول عن تقييم من سيلتحق بالبرنامج التدريبي والذي سيختار منهم 20 شخص فقط.. يتدربون لمدة 6 أشهر بعدها يتم إختيار شخص واحد للإلتحاق بالشركة ..

شهر كامل ينتظر لحظة يتكلم فيها معه, ليبرز له مواطن قوته .. وقد كان عندما وجده يستقل سيارة أجرة ..كان جريئا فركب معه مدفوعا بشغف حلمه .

5-بدأت مرحلة تنفيذ حلمك .. توقع الأسوأ ..

لأن دائما هناك فجوة تنفيذية هائلة بين الحلم وأرض الواقع .. خليك مرن قدر الإمكان ..

كريس في فترة تدريبه ..أفلس وكان ينام وابنه في فندق ملحق بكنيسة للمشردين وقبلها تركته زوجته ..والضرائب حجزت علي سيارته وكل ما كان يملكه ..

6-خد خطوات صغيرة .. كافيء نفسك لما تنجزها .. إبسط نفسك ..

هنا وقت أهلك وعلاقتك بربنا والطبيعة ونفسك وبس ..خد فاصل من الإحساس بالإحباط المستمر والصعوبات .. فاصل يديك قوة علشان تكمل طريقك الصعب لتحقيق حلمك, اللي بدأته .

7- محدش حيصدق حلمك غيرك ..عشان كده إبعد عن المحبطين .

كريس لما فكر إنه يشتغل سمسار بورصة, زوجته أحبطته وتركته علي إعتبار إنه مجنون وفاشل ومُفلس .. شافت لقصور نظرها وكآبة روحها إن تدريبه ده نزول في سلمه الوظيفي ..

وهو نفسه في أروع مشهد في الفيلم اللي شارك في إنتاجه بنفسه عن حياته, قال لابنه إنت مش حتقدر تبقي لاعب سلة محترف ..لأنه هو نفسه مقدرش يكون كده .. ثم ..راجع ذاته فوجدها تسير في ركاب نفس الفكرة المحبطة ( لن تقدر لأن من سبقوك لم يقدروا )

فخاطب ابنه بالجملة الحوارية الرائعة :

“الناس سيحدثوك عن أي شيء فشلوا فيه, قائلين لك لن تستطيع مثلنا .. لا تستمتع لهم ..لديك حلما, إذهب وحققه “


8- خللي عندك إصرار وعزيمة قوية

إصرارك علي النجاح حيوصلك له, بعد كتير من التجارب الفاشلة بالتأكيد ..كريس كان عنده إصرار إنه يتعلم من كل تجربة فاشلة بيمر بيها ..كريس كان مصر علي تفاؤله بإن القادم أجمل ..

عزيمتك القوية حتيجي من إيمانك بالله ..كريس كان بيروح كنيسته يستمد منها ومن حضنه لابنه قوة فوق قوته ..

“ربي لا تحرك هذا الجبل ولكن أعطني قوة لأتسلقه “

9-خللي عندك مرونة كبيرة + ثقة في نفسك

الثقة بالنفس محتاجة تركيز إيجابي علي أهم مميزاتك .. المرونة حيتخليك تطوع ثقتك عشان تساعد نفسك في التحديات اللي بتقابلك ..

المشهد الرائع في المقابلة التي ستحدد قبوله من عدمه, عندما أعتقلته الشرطة لعدم تسديده مخالفاته المرورية وكان وقتها يدهن شقته ..تخيل إنسان رايح مقابلة عمل في شركة كبيرة, ملابسه ووجهه ممتلئين بالدهان الأبيض ..

لو إنت مكانه, ياتري كنت رحت المقابلة ديه ؟؟

أدعوك لرؤية البادي لانجويش الممتلئة بالثقة والمرونة والحس الفكاهي والتي برع في ادائها ويل سميث :


10-خليك مبتكر دايما في التركيز علي الحلول بدلا من التركيز علي المشكلة ..

من اجمل المشاهد, مشهد له مع ابنه لما كان وقتها مفلس ولا يجد مأوي فاضطر أن ينام مع ابنه مفترشا حمام محطة القطار ..

فبدلا من الإحساس بالألم, بدأ يلعب مع ابنه لعبة تخيلية وكأنهم ركبوا آلة الزمن .. وكأن الديناصورات تلاحقهم ..

هل لديك هذا الحس الفكاهي الإبتكاري الذي يعطيك روحا تستكمل بها رحلتك ؟


وأخيرا عزيزي المصري,

كلنا قادرين علي تحقيق سعادتنا ..

بس نعافر مع الدنيا ..نشتبك .. نتفاعل ..

نفشل ونقع ونقوم لنتعلم من كل إنهزام درس جديد ..منه نرجع لطريق سعادتنا .

إياك أن ُيثنيك أي ظرف عن هدفك .. إنت تقدر تطوّع كل الظروف وربنا أكيد حيساعدك

10 % من حياتك بس اللي تقبل فيها مصطلح (ظروف ) ..

أما باقي ال 90 % (فهي من صنعك إنت )..

و (صنع إرادتك الحرة )..

Journas

Never miss a story from us, get a weekly update to your inbox