KaferElsheikh

0 sec read

دايما ربنا له رسايل في كل مرحله من مراحل حياتنا

لو الواحد علي سبيل المثال عايز يشتغل بس مش عارف او طرق العمل ليست متيسرة فعسي الموضوع ده يكون خير (و كل تأخيره وفيها خير)

شغالة وزهقت من الشغل بتحس إن ربنا بيبعتلك رساله ان لاماتقف وكملي مافيش حدما بيتعبش في اول الطريق وماحدش اتولد وجد كل شيء متيسرله الاالقليل

نفسية الواحد عموما متقلبه مابين السعادة والحزن والضغوط والخنقه

الانسان لو في ضيق او كرب وحاسس (اكان الأرض ضاقت عليه بمارحبت)

يمكن في الوقت ده ربنا يريد سماع صوتك واحتياجك له ودعائك وتضرعك 🙂

الانسان لو عمل كبيرة او أذنب ذنب وعايز يتوب واخلص النية لله بعدم العودة

ربنا لو فعلا تاب عليه هايصدك عن الذنب ده بأي طريقة كانت ..

لو هجرت القرآن وشعرت بخنقة و إنك تايه في الدنيا

رسالة ربنا ليك ممكن تكون في رسالة علي الواتس او الماسنجر ..أو اي طريقة للرجوع وحمل كتاب الله من جديد ! 😀

أي امنية في حياتنا بنحلم بها عايزينها تتحقق علي وجه السرعه (وخلق الإنسان عجولا)

ربنا بياخر حدوث بعض الأشياء في حياتنالحكمه لا يعلمها الاهو

مقولة آثرت فيه جدا رب خيرا لم تناله …كان شرا لو اتاك 🙂 🙂

Journas

Never miss a story from us, get a weekly update to your inbox